Facebook Page Twitter Page Instagram Page You Tube Page Email Apple Application Android Application
 
Al Mustagbal Website
أخبار مصورة
الكعبة المشرّفة في صور
أشكال ملفتة للغيوم فوق مدينة صور اللبنانية
الأنوار القطبية تضيء سماء اسكتلندا
كهوف من الجليد في بحيرة بيكال في سيبيريا
شلالات نياجرا
اروع الصور لامواج البحر
الطائرة الشمسية التي ستجول العالم من دون وقود
من سماء لبنان الجنوبية الغيم يرسم في تشرين لوحات سماوية
حين زينت الثلوج جنوب لبنان
Weather Kuwait
2015-12-17 10:05:48
عدد الزوار: 6365
 
العطار لـ"المستقبل": لتشجيع المواطن على انتاج الطاقة عبر الالواح الشمسية
 
 

عواد الفرحان: اكدت عضو هيئة التدريس فى الهيئة العامة للتعليم التطبيقى والتدريب الدكتورة فاتن العطار ان الهدر الحالى فى استهلاك الطاقة الاحفورية لانتاج الطاقة الكهربائية ليس فى الصالح العام على المستويين البيئى والاقتصادى مطالبة بالاسراع فى التوجه الى الطاقات البديلة لتقليل الاعتماد على حرق النفط فى انتاج الطاقة الكهربائية
سهولة صيانتها
موقف العطار جاء في حديث خاص لـ"المستقبل" اشارت فيه الى ان الطاقة البديلة يستلتزم استخدامها توافرها بشكل دائم علاوة على ان يكون استخدامها فاعل. وتحدثت عن امكانية استخدامها من الناحية التقنية بحيث يسهل صيانتها من خلال توفر الكادر الفني المتخصص والدعم الفنى وتوافر قطع الغيار بعيدا عن عوامل الاحتكار وغيره وباسعار مناسبة وفى متناول قدرة الجميع  وتغطى الاحتياجات
تقدم في بحوث استخدام الطاقة البديلة
العطار اشارت الى وجود تجارب فى هذا الجانب اجراها معهد الكويت سالفا على امكانية استخدام الطاقة الشمسية فى فترة الثمانينات قبل ان تبادر اي جهة فى منطقة الخليج باستخدام الطاقة الشمسية حيث تم قطع اشواط كبيرة فى مجال البحث الا ان البحث لم يؤد الى تطبيق فعلي لهذه البحوث على ارض الواقع وظل الاعتماد مقتصرا على استهلاك الطاقة الكهربائية المنتجة من محطات الطاقة الكهربائية التى تعتمد على توليد الكهرباء بواسطة النفط الاحفورى.
وقالت بعد اربعين سنة من اجراء البحوث على الطاقات البديلة للتو تم البدء فى انشاء بعض محطات انتاج الكهرباء بواسطة الطاقة الشمسية مشددة على طرح حلول بديله وفعالة وسريعة من خلال وضع استراتيجية واضحة وشاملة وعلى اكثر من اتجاه ومن هذه الحلول هو ترشيد استخدام الطاقة مثل اهمال البعض حيث يتركون الاضاءة تعمل دون الحاجة لها.
رفع الرسوم على الهدر الغير مبرر
وتابعت ان الترشيد يمكن ان يشمل فرض رسوم اعلى على الشرائح التى تمارس هدرا فى استهلاك الطاقة وقد يكون واجبا مع اخضاع الامر لدراسة اقتصادية واجتماعية معمقة تبحث اسباب الاستهلاك الزائد للطاقة دون حاجة فعلية لها ودراسة الاسباب التى تؤدى الى تزايد حجم استهلاك الطاقة مثل المساحات الكبيرة للمنازل التى تفوق حاجة الاسرة الفعلية كما هو  حاصل فعليا من  استهلاك الاسر للكثير من المواد الاستهلاكية دون اى حاجة فعلية لها مطالبة  بالحرص فى استخدام  نوعية المواد العازلة  للاستخدام فى البناء لانها تشكل ركنا اساسيا فى حجم الطاقة المهدورة.
وقارنت العطار مابين حجم الغرف للشخص فى بريطانيا ونظيره فى الكويت حيث يلاحظ اتساع حجم الغرف فى الكويت قياسا الى المواطن البريطانى اضافة الى المستلزمات الاخرى من اجهزة وغيرها اضافة الى ان الدعم الحكومى لقطاع الطاقة الكهربائى اثر بشكل كبير على شعور المواطن بالاحساس بقيمة الطاقة المهدورة فى هذا المجال.
وقالت العطار يمكن البدء باستخدام الطاقة الشمسية مثلا بقيام المواطن بانتاج الطاقة الكهربائية عن طريق استخدام الطاقة الشمسية كمرحلة انتقالية تشمل عشرة بالمئة من السكان على ان يتم التوسع بتطبيق هذ التجربة فعلا على الجميع مؤكدة ان كل هذه الطموحات والافكار للتوسع فى استخدام الطاقة البديله ان يكون وفق خطة استراتيجية طويلة المدى يتم قبل البدء بتطبيقها اتخاذ عدة خطوات تمهد لتطبيق الاستراتيجية
وبحسب العطار فإن أي خطوة فى ترشيد الطاقه تتطلب عدم اغفال عاملين مهمين فى هذا الاطار وهما التشجيع والتحفيز مثل تشجيع الافراد على استخدام الالواح الشمسية فى منازلهم من خلال تقديم الدعم المالى لهم لان ذلك سيعود بالفائدة على الدوله على المدى البعيد كما يقلل قيمة الفواتير على المواطن  مشددة على الّا ينفصل ذلك عن اهمية وضع ضوابط مثل تشجيع الهدر والاستغلال وكذلك الاحتكار وتوفر قطع الغيلر باسعار مناسبة وسهل استخدامها من الناحية التقنية علاوة على عدم استخدام طاقة بديله كالمراوح بين المنازل لانها ستصدر نوع من الضجيج للمواطن . "/المستقبل/" انتهى ل , م 

Addthis Email Twitter Facebook
 

تصنيفات :

 

كلمات و مفاتيح :

 
 
 
 
 
Al Mustagbal Website